قسم العناية بالجسم

طريقة لإزالة السواد حول الفم

 مشكلة السواد حول الفم 

الفم، بما في ذلك العادات الغذائية السيئة وتراكم الجراثيم وارتفاع هرمون الميلانين، وتؤثر هذه المشكلة بشكل أساسي على النساء اللواتي يعانين من بشرة حساسة وتفتقر إلى الرطوبة. الفم يمكن أن تنجم الظاهرة عن أسباب صحية، أو تشكيلات سلوكية، أو أسباب خارجية أخرى، ويهدف هذا المقال إلى الاطلاع على أسباب تلون هذا الموقع وجعله أكثر سواداً، وأيضاً طرح الحلول الممكنة للتخلص من هذا السواد.

 أسباب السواد حول الفم 

واحدة من الأسباب الرئيسية التي تؤدي إلى ظهور السواد حول الفم.

  • تتضمن المشاكل الغذائية والاضطرابات العديد من الأمور مثل فقدان الشهية الناتج عن اضطرابات عصبية، بالإضافة إلى زيادة الشهية المرضية. والتقيؤ يسبب التكرار الزائد لحمض المعدة تآكلًا للشفاه وتلوين أسود حول الفم.
  • عند التعرض للمعادن مثل النحاس والبزموت والزئبق والفضة والمواد الكاوية مثل الأحماض والقلويات القوية والمركبات السامة الأخرى، يمكن أن تحدث حروق كيميائية على الشفاه، وهذا يؤدي إلى تغير لون البشرة حول الفم وجعلها داكنة.
  • الميلانين في الجلد، وهو ما يؤدي إلى التسمير وحماية الجلد من الأشعة الضارة. ولكن التعرض المفرط للشمس يمكن أن يتسبب في تلف الجلد وزيادة خطر الإصابة بأمراض الجلد مثل سرطان الجلد. لذا يجب الحرص على استخدام واقي الشمس ذو الحماية العالية وتجنب التعرض المباشر للشمس خلال ساعات الذروة. الميلانين يحدث هذا الأمر عندما يتم تطبيقه على الجلد على مناطق مختلفة من الجسم.
  • يمكن لبعض الأدوية أن تسبب اسمرار الجلد حول الفم ، ومن أبرز أنواع الأدوية التي يمكن أن تسبب ذلك:
    • مضادات  الاكتئاب  لا يمكن إعادة صياغة الفقرة لأنها تتكون فقط من قائمة من اثنين من أسماء الأدوية باللغة العربية.
    • الأدوية المضادة  للذهان يتم استعمالها في العلاج لبعض حالات النفسية، وتشمل الأدوية المستعملة في علاج الغثيان والقيء على سبيل المثال الفينوثيازين.
    • تعتبر العقاقير التي تتأثر بالضوء والتي تُستخدم لعلاج مشاكل جلدية مختلفة، مثل الأيزوترينوين والأسيترتين، من الأدوية الحساسة للضوء.
    • بعض المضادات الحيوية مثل: المينوسكلين.
    • الأدوية التي يتم استخدامها لعلاج السرطان باستخدام العلاج الكيميائي.
    • الأدوية المضادة  للملاريا  والتي تستخدم لعلاجها أو الوقاية منها.
  • جفاف الشفاه هو عبارة عن فقدان الشفتين لرطوبتهما بسرعة، وذلك نظراً لندرة طبقات الجلد فيهما، وعند استمرار الجفاف، فإن ذلك يؤدي إلى تشققهما، وظهور لون داكن حول الفم، وتعتبر حالة جفاف الشفاه شائعة بين المدخنين والأشخاص الذي يتنفسون من الفم، كما تزيد فرصة الجفاف في مناطق ذات مناخ بارد وطقس عاصف.
  • الإصابة  باليرقان التهاب المرارة أو الإصابة بالعدوى، وأحياناً يمكن أن يصاحب الاصفرار ارتفاع درجة الحرارة والتعب الشديد والغثيان والتقيؤ والألم في المعدة. التلوين الأصفر للجلد يحدث عند زيادة مستوى البيليروبين المرتبط بأمراض الكبد أو الصفراوية، وهناك أسباب أخرى للتلوين الأصفر مثل نقص السكر في الدم وزيادة نسبة البيتا كاروتين في الأطعمة وفقر الدم الخبيث والتهاب المرارة والإصابة بالعدوى. بعض الأعراض الأخرى التي قد تصاحب التلوين الأصفر هي ارتفاع درجة الحرارة والتعب الشديد والغثيان والتقيؤ والألم في المعدة. ويلسون  .
  • يتمثل اعتلال الجلد بالتهاب الجلد التماسي والتهاب الجلد التأتبي، والحالة الأكثر شيوعاً وتأثيراً على المنطقة حول الفم هي التهاب الجلد. التماسي يتعلق الأمر بالنساء اللواتي يستخدمن مستحضرات التجميل، مثل أحمر الشفاه وغيرها، بكثرة، حيث تزيد هذه المنتجات من احتمال ظهور السواد حول الفم.
  • تكوّن  الكلف في الواقع، يتمثل الكلف في زيادة مستويات التصبغات في الجلد بسبب زيادة ترسب الميلانين. يظهر على أي سطح من الجلد تعرض لأشعة الشمس بشكل مكثف، خاصة في منطقة الوجه وتحديداً الجبهة والخدود والشفة العليا.يتبع بعض الأشخاص سلوكيات خاطئة تؤدي إلى ظهور السواد حول الفم، ومن بين هذه السلوكيات:
    • التدخين.
    • شرب الكحول.
    • المخدرات.
    • وضع اليد حول الفم لفترة طويلة يساهم في تجمع الجراثيم التي تسبب اللون الداكن حول الفم.
    • يتمثل الأمر في استعمال معجون الأسنان وتركه يمتد إلى المناطق المحيطة بالفم، لأن هذه العملية تساعد على اسمرار تلك المناطق نظراً لاحتواء معاجين الأسنان على مادة الفلوريد.
    • زيادة تناول بعض الفواكه والموالح يزيد من احتمالية ظهور الدوائر السوداء حول الفم نظرًا لاحتوائها على مواد تساعد على هذا الأمر.
    • زيادة تناول العصائر والمشروبات الغازية ثم عدم غسل الفم بعدها يؤدي إلى ظهور تلون أسود حول الفم.
  • النمش هو التصبغ البني المتكون على الوجه والشفاه، وقد يحدث بسبب التعرض المطول لأشعة الشمس.
  • نشاط الغدة الدرقية، وانخفاض نسب برومحلين، تصيب الأفراد نتيجة وراثة خلل في الكروموسوم 10. ولعل أشهر صورتها الإنكماش العضلي، وهو انقباض غير إرادي في عضلات الجسم يترافق مع زيادة التعب وقلة النشاط. تشخيص المرض يتم عادة عن طريق فحص العائلة وتاريخ الأعراض لدى المريض. تُعد حالات بويتزجيغرز نادرة، ولكنها تستدعي العلاج المناسب والمتابعة الدورية. وصف متلازمة بويتزجيغرز التي تتميز بالأورام الحميدة في الأمعاء، وفرط نشاط الغدة الدرقية، وانخفاض نسب برومحلين بسبب خلل وراثي في الكروموسوم 10، وتظهر عادة بالإنكماش العضلي وزيادة التعب وقلة النشاط. ويتم تشخيص المرض بشكل عادة عن طريق التحقق من تاريخ الأعراض لدى المريض وفحص العائلة. ورغم ندرتها، إلا أن حالات بويتزجيغرز تحتاج إلى العلاج المناسب والمتابعة الدورية. تصبغ ترتبط هذه الزيادة في خطر الإصابة بسرطان الأمعاء بشكل مباشر بالتهاب الجلد والأغشية المخاطية.
  • إن الإصابة بمرض فقر الدم، الذي يُعتبر أحد أسباب السواد حول الفم، هو أمر شائع، ويتعلق عادة بنقص الحديد، حيث يؤثر تناقص الغلوبين أو الخلايا الحمراء في الدم على لون الشفاه، إذ يتم نقل ذلك اللون عبر الدم الذي يتدفق في الشفاه. وعلى إثر ذلك يحصل السواد حول الفم.
  • تحدث التشوهات الهرمونية خلال فترة الحمل وفي بداية استخدام حبوب منع الحمل، وتؤدي الكميات الزائدة من الهرمونات الإستروجين والبروجيسترون إلى إنتاج إضافي من الميلانين المسؤول عن اسمرار البشرة. ويتسبب ذلك في تغير لون الجلد وظهور السواد حول الفم، بشكل خاص للنساء اللواتي يعانين من اضطرابات في الحيض وتكيس المبايض.
  • تتسبب بعض المواد الكيميائية في حدوث مشاكل جلدية مثل حب الشباب والطفح الجلدي والسواد حول الفم، وتسمى هذه المواد الهالوجينات وتستخرج من بعض الأطعمة والأدوية والمنتجات المختلفة، وتعمل هذه المواد على تحفيز غدد الدهنية في الجلد. ومن أمثلة الهالوجينات التي تسبب هذه المشاكل الصحية:
    • يحتوي بعض الأدوية المستخدمة لعلاج السعال والربو والأقراص المنومة والشوكولاتة على البروميدات.
    • يوجد الكلوريدات في مستحضرات غسول الفم وفي مياه حوض السباحة.
    • توجد المركبات الفلورية في مستحضرات العناية بالأسنان وفم الإنسان، مثل معجون الأسنان.
    • يحتوي اليود على الأملاح والأسماك البحرية وفيتامين B12 والوجبات السريعة.
شاهدي أيضا:  التخلص من رائحة المهبل

 

يمكن استخدام العديد من الأساليب الطبية للتخلص من السواد حول الفم 

هذه هي الأساليب الطبية الرئيسية المستخدمة للتخلص من اللون الداكن والتصبغات حول منطقة الفم.

  • التقشير يستخدم المقشّر اليومي للوجه لتطهير البشرة من خلاياها الميتة، مما يخفف من تغير لونها بشكل تدريجي. يتم ذلك بوضع كمية صغيرة من المقشّر على منشفة مبللة وفرك الوجه بها، مع الحرص على عدم إثارة أي تهيج للجلد.
  • يمكن استعمال كريمات تفتيح البشرة بسهولة، وهي موجودة في الصيدليات ولا تحتاج إلى وصفة طبية، ولكن من الضروري اختيار كريم يحتوي على بعض المكونات التي تزيد من فعاليته. فيتامين C تتألف المكونات المستخدمة في هذا الكريم من الأربوتين والنياكيناميد وحمض كوجيك وحمض الأزيليك ومستخلص عرق السوس ومستخلص بذور العنب، ويتم حجب إنزيم التيروزيناز الذي يؤدي إلى إنتاج صبغة الميلانين في خلايا الجلد. يتم تطبيق طبقة خفيفة من الكريم على المنطقة الداكنة حول الفم ويجب عدم استخدامه لمدة أكثر من ثلاثة أسابيع.
  • تتطلب استخدام الكريمات الطبية الحصول على وصفة طبية من طبيب الجلدية، ويعتبر كريم الهيدروكينون أحد الكريمات البارزة، حيث يقوم بتباطؤ عملية إنتاج إنزيم التيروزيناز لتقليل سرعة إنتاج الميلانين، مما يؤدي إلى تلاشي السواد حول الفم. وتظهر النتائج بعد عدة أيام من الاستخدام.
  • العلاج  بالليزر ويعد هذا الأسلوب من الوسائل الأكثر فعالية والأطول إستمرارًا.
  • التقشير الكيميائي باستخدام  حمض الصفصاف تستطيع الأحماض، أو الجليكوليك، علاج الخلايا التالفة تحت سطح الجلد وإصلاحها. ومع ذلك، هذه الطريقة غير دائمة وتعتمد على استخدام علاجات تفتيح البشرة وتجنب التعرض لأشعة الشمس. وإلا فسوف يعود التصبغ في خلال فترة قصيرة تتراوح بين أسابيع وعدة سنوات.
شاهدي أيضا:  اسهل طريقة لازالة الشعر

“طرق طبيعية للتخلص من التصبغات حول الفم”

في الجلد. تتضمن الوصفات المكونات الطبيعية التي تعمل على تفتيح الجلد وإزالة الشوائب والأوساخ المتراكمة. بإمكانك استخدام هذه الوصفات في المنزل بكل سهولة وبتكلفة منخفضة، وستحصل على نتائج مميزة ويمكن الاستفادة منها بشكل دائم. حول الفم  مع شرح طريقة التحضير والتطبيق:

 عصير الليمون

يساعد عصير الليمون في تحسين لون البشرة بشكل طبيعي، ويستخدم عادة عن طريق:

  •  المكونات:  ليمونة  واحدة.
  •  طريقة الاستعمال: تُشق الليمونة إلى نصفيها، ثُم يُعصر عصيرها فوق المنطقة الداكنة حول الفم بشكل مباشر، ويتْرك العصير على المكان لمدة 10 دقائق. بعد ذلك، يجب اِغسال المكان بالماء وتجفيفه جيدا، ولا ينصح بالتعرّض لأشعة الشمس بعد استخدام الليمون على الجلد.

يتألف هذا المزيج الشهي من عصير الليمون والعسل ولبن الزبادي.

يعتبر هذا الخليط فعالًا جدًا في القضاء على الاثار الداكنة والسوداء والتصبغات التي تظهر حول الفم ، نظرًا لخصائصه المضادة للبكتيريا وإحياء البشرة وتجديدها ومنع العدوى.

  •  المكونات: نصف ملعقة عسل، نصف ملعقة عصير ليمون، نصف ملعقة لبن زبادي.
  •  طريقة الاستعمال: يتم مزج المواد مع بعضها البعض بشكل جيد ، ومن ثم يتم وضع الخليط على الجزء المصاب، ويترك لمدة تتراوح بين 15-20 دقيقة، ثم يغسل بالماء.
شاهدي أيضا:  أهمية النظافة الشخصية

 مقشر الشوفان

يعمل الشوفان على إزالة الجلد الزائد وإضفاء النضارة عليه، ويتم ذلك بطريقة محددة.

  •  المكونات:  ملعقة كبيرة من  الشوفان مُلخّص الفقرة باللغة العربية: تحتوي الوصفة على مُكوّنات قليلة، حيث تضاف ملعقة صغيرة من عصير الطماطم وملعقة صغيرة من اللبن الرائب.
  •  طريقة الاستعمال: يتم خلط المكونات مع بعضها البعض بشكل جيد، ثم يوضع الخليط على البشرة ويدلك بلطف لمدة 3-5 دقائق. بعد ذلك، يُترك الخليط على البشرة لمدة 15 دقيقة، ثم يُغسل الوجه بالماء ويجفف بشكل جيد.

 زيت اللوز وزيت جوز الهند

كل من زيت اللوز وزيت جوز الهند هما مكونات طبيعية تستخدم لإزالة السواد. حول الفم  :

  •  المكونات: زيت اللوز كمية مقدارها ثلاث ملاعق صغيرة، ويتم استخدامها في مواضع مختلفة. زيت جوز الهند  .
  •  طريقة الاستعمال: بالخليط. بعد ذلك، يتم ترك المزيج على البشرة لمدة 20 دقيقة تقريبًا قبل غسل الوجه بالماء الدافئ. يُعد هذا العلاج فعالًا لتفتيح البشرة وتخليصها من الهالات السوداء. تُخلط المكونات المختلفة معًا بطريقة صحيحة، وتُطبَّق على المنطقة الداكنة باستخدام الخليط. ثم، يترك الخليط على البشرة للمدة الزمنية اللازمة، والتي تبلغ حوالي 20 دقيقة، وبعد ذلك يتم غسل الوجه باستخدام الماء الدافئ. يعد هذا العلاج فعالًا لتفتيح البشرة والتخلص من الهالات السوداء. حول الفم يتم تأجيل الأمر إلى الصباح بعد الاستعداد للخلود إلى النوم ويمارس ذلك بانتظام كل يوم لتحقيق النتائج المرجوة.

تُفيد استخدامات متنوعة للفازلين والعسل وعصير الليمون في الطبخ والعلاج والعناية بالجسم.

  •  المكونات: ملعقة عسل وملعقة عصير ليمون وكمية ضئيلة من الفازلين.
  •  طريقة الاستعمال: يتم خلط المواد بشكل جيد ثم يتم وضعها على المنطقة المتضررة ويترك لمدة 15 دقيقة. بعد ذلك يتم غسل البشرة بالماء الدافئ وتجفيفها بشكل جيد.

 الألوفيرا

يعمل  الألوفيرا يهدف الأمر إلى إزالة اللون الداكن الذي ينشأ عند التعرض لأشعة الشمس.

  •  المكونات:  جل الألوفيرا المستخرج من أوراق الصبار.
  •  طريقة الاستعمال:  يوضع الجل على المنطقة الداكنة  حول الفم يُترك الأمر ليلاً بكامله، ثم يتم تكرار هذه العملية يومياً لمدة 2-3 أسابيع للحصول على نتائج أفضل وأسرع.

 ماء الورد والجليسيرين

يعمل هذا الخليط على إزالة السواد  حول الفم بالإضافة إلى إزالة الجفاف من المنطقة وترطيبها بشكل فعال.

  •  المكونات:  كميات متساويةٍ من  ماء الورد  والجليسيرين.
  •  طريقة الاستعمال: يتم مزج المكونات بعضها ببعض جيداً، ومن ثم استخدامها للتدليك على البشرة، وتركها ليلة كاملة، وفي الصباح يتم غسل البشرة بالماء وتجفيفها بشكل جيد.

 نصائح وإرشادات 

ينبغي مراعاة هذه الإرشادات وتطبيقها للتخلص من مشكلة السواد. حول الفم  :

  • يجب الاهتمام بتناول الفواكه والخضار بكميات وافرة، وتجنب تناول الأطعمة المشبعة بالدهون.
  • ينصح بعدم التغيير بالأطعمة بسبب عدة أسباب، أهمها تحسين صحة الجسم والوقاية من الأمراض المزمنة التي قد تظهر مع تغيير النظام الغذائي. لذلك، يجب الالتزام بنظام غذائي صحي ومتوازن والاهتمام بجودة الأطعمة التي نتناولها.
  • ينصح بغسل الوجه بلطف باستخدام الصابون وتجنب المواد التي قد تسبب تهيج البشرة.
  • تزايد شرب الماء يساهم في ترطيب الجلد.
  • يُحثّ على الحفاظ على ثقافة النظافة الشخصية بطريقة جيدة، خاصةً عند استخدام معجون الأسنان وعدم السماح بوصوله للبشرة، وتحديداً للمنطقة المذكورة. حول الفم  .
  • تخفيض استخدام المكياج والمستحضرات التجميلية.
  • يُنصح باستعمال كريم مرطّب ليلاً بجودة عالية، للحفاظ على ترطيب الجلد.
  • الذهاب لاستشارة طبيب جلدية لإجراء الفحوصات المطلوبة.
TAGS:
زر الذهاب إلى الأعلى