قسم العناية بالشعر

اضرار الكيراتين للشعر

هل تريدين الحفاظ على شعرك صحيًا وقويًا؟ هل أنت قلق من الضرر الناجم عن بعض علاجات التصفيف؟ إذا كان الأمر كذلك، فهذه المدونة لك! سنناقش المخاطر المحتملة لاستخدام المنتجات التي تحتوي على الكيراتين على شعرك، وكذلك كيفية حمايته من التلف في المستقبل.

ما هو الكيراتين؟

الكيراتين هو بروتين موجود بشكل طبيعي في الشعر والجلد والأظافر. وهي مسؤولة عن توفير القوة والبنية لهذه الأجزاء من الجسم. في حين أن علاجات الكيراتين، مثل علاجات استقامة وتنعيم الكيراتين، يمكن أن تساعد في جعل الشعر يبدو أكثر نعومة ويسهل التحكم فيه، إلا أنها يمكن أن تتلف أيضًا بمرور الوقت. تتطلب هذه العلاجات حرارة عالية ومواد كيميائية قوية، والتي يمكن أن تجفف الشعر وتجعله أكثر عرضة للتكسر. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يغسل الكيراتين بعد عدة غسلات، مما يجعل الشعر أسوأ مما كان عليه قبل العلاج. لذلك، من المهم مراعاة المخاطر المحتملة قبل الحصول على علاج الكيراتين.

كيف يحدث تلف الكيراتين؟

يحدث تلف الكيراتين في الشعر عندما تنضب البروتينات الواقية الموجودة في الشعر، والمعروفة باسم الكيراتين، أو تتلف بسبب الإفراط في التصفيف أو الحرارة الزائدة أو العلاجات الكيميائية. عندما يحدث هذا، لا يستطيع الجسم استبدال بروتينات الكيراتين بالسرعة التي يتم تكسيرها، مما يؤدي إلى ظهور شعر مسامي بشكل مفرط. يمكن أن تتسبب هذه المسامية في أن يصبح الشعر جافًا وهشًا، مما يؤدي إلى التكسر وتقصف الأطراف وظهور العرج. إذا تم استخدام مكواة مسطحة في درجة حرارة عالية جدًا أو في حالة استخدام منتج كيراتين منخفض الجودة، فقد يحدث مزيد من الضرر. يمكن أن تساعد علاجات الكيراتين في استعادة البروتينات الواقية في الشعر، مما يجعله أقوى وأقل عرضة للتكسر. ومع ذلك، يمكن أن تؤدي هذه العلاجات أيضًا إلى تساقط الشعر بسبب المواد الكيميائية القاسية المستخدمة في تركيبتها. على هذا النحو، من المهم دائمًا استخدام صالون متخصص لعلاجات الكيراتين والمتابعة بشامبو وبلسم خالٍ من الكبريتات للحصول على أفضل النتائج.

العلامات الشائعة لتلف الكيراتين في الشعر

يمكن أن تكون علاجات الكيراتين مفيدة جدًا على المدى القصير، مما يمنح الشعر ملمسًا ناعمًا ولامعًا. ومع ذلك، إذا تم إجراؤها كثيرًا أو باستخدام الكثير من الحرارة، فقد تتسبب العلاجات في تلف شعرك. تشمل العلامات الشائعة لتلف الكيراتين في الشعر خيوطًا هشة تتكسر بسهولة، وزيادة في التجعد والتطاير، والمظهر الباهت بشكل عام. يمكن للمواد الكيميائية المستخدمة في علاجات الكيراتين تجريد الشعر من الكيراتين الطبيعي، مما يجعله مساميًا وعرضة للتلف. يمكن أن يؤدي ذلك إلى تساقط الشعر أو تكسره بسبب تقصف الشعر وتقصفه على طول العمود. لحماية شعرك من المزيد من التلف، قلل من استخدام علاجات الكيراتين على المدى الطويل واختر البدائل الطبيعية مثل أقنعة الترطيب العميق والبلسم الذي يترك على الشعر الذي يحتوي على البروتينات لاستعادة مستويات الكيراتين الطبيعية لشعرك. مع الاستخدام المتسق لهذه المنتجات، يمكنك الاستمتاع بشعر ناعم وصحي دون التعرض لخطر المزيد من التلف.

تأثيرات الحرارة على الشعر

للحرارة تأثير كبير على سلامة ألياف الشعر، خاصةً عندما يتعلق الأمر بعلاجات الكيراتين. تؤدي درجات الحرارة المرتفعة إلى تمسخ طبيعة الكيراتين، مما يؤدي إلى ضعف الشعر وزيادة هشاشته، وهو أكثر عرضة للتكسر وتقصف الأطراف. تتضمن هذه العلاجات أيضًا استخدام مواد كيميائية قاسية، مثل الفورمالديهايد، والتي يمكن أن تسبب الحساسية وقد تسبب تفاعلات حساسية. تتسبب الحرارة المستخدمة في هذه العلاجات أيضًا في فقدان الرطوبة، مما يجعل الشعر جافًا وهشًا بمرور الوقت.

تمت دراسة التأثيرات الحرارية على أغشية الكيراتين وعينات الشعر من أجل تحديد تأثير علاجات تجفيف الشعر التي تحترم سلامة الألياف. لقد وجد أن درجات الحرارة التي تزيد عن 300 درجة فهرنهايت تحول ألفا كيراتين إلى بيتا كيراتين، مما يعني أن الشعر يفقد مرونته ويكون أكثر عرضة للتلف.

شاهدي أيضا:  طرق استخدام الصبار للشعر

يمكن أن تجعل علاجات الكيراتين الشعر أكثر قابلية للتحكم، لكنها قد تسبب الكثير من الضرر إذا تم استخدامها كثيرًا أو مع الكثير من الحرارة. تؤدي الحرارة الشديدة إلى تبخر الماء من القشرة – الجزء الداخلي من بنية الشعر – مما يؤدي إلى ظهور خيوط جافة وهشة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تسبب المواد الكيميائية القاسية المستخدمة في صنع المنتج تساقط الشعر وحرق فروة الرأس.

أخطار العلاج الكيماوي

العلاج الكيميائي هو علاج طبي يستخدم لاستهداف الخلايا السرطانية ووقف نموها. لسوء الحظ، يمكن أن يكون لها أيضًا تأثير ضار على الخلايا الجذعية لبصيلات الشعر، مما يؤدي إلى درجات متفاوتة من تساقط الشعر. يمكن أن يشمل ذلك الصلع في فروة الرأس ومنطقة العانة والذراعين والساقين والحواجب والرموش. من أجل مكافحة تساقط الشعر هذا، يلجأ بعض الأشخاص إلى علاجات الكيراتين كوسيلة لتنعيم الشعر وفرده. ومع ذلك، فإن علاجات الكيراتين لها مخاطرها الخاصة ؛ يمكن أن يتركوا الشعر أكثر عرضة للتكسر بسبب طبيعة المواد الكيميائية للمنتج التي تترك في مسام الشعر. بالإضافة إلى ذلك، فإن هذه العلاجات لا تضمن إعادة نمو الشعر ؛ في الواقع، الضرر الناجم عن العلاج الكيميائي قد يجعل من المستحيل إعادة نمو الشعر. لهذه الأسباب، من المهم استشارة الطبيب قبل تجربة أي نوع من علاج الكيراتين أثناء الخضوع للعلاج الكيميائي.

منع وإصلاح تلف الكيراتين للشعر

الكيراتين هو بروتين موجود بشكل طبيعي في شعرنا، ويلعب دورًا حيويًا في إبقائه قويًا وصحيًا. لسوء الحظ، يمكن أن يتسبب التآكل والتلف اليومي في إتلاف بنية الكيراتين في الشعر، مما يؤدي إلى التقصف والتجعد والتلف الناتج عن الحرارة. لحسن الحظ، يمكن أن تساعد علاجات الكيراتين المتخصصة في إصلاح هذا الضرر واستعادة قوة شعرك. يمكن أن تملأ هذه العلاجات ألياف الشعر المكسورة، مما يوفر تحسنًا فوريًا في قوة الشعر. مع الاستخدام المنتظم، يمكنك توقع شعر أكثر نعومة ولمعانًا مع تجعد أقل. بالإضافة إلى ذلك، تدعي بعض العلاجات أيضًا أنها تحسن نمو الشعر. شامبو الكيراتين المتطور لإصلاح الشعر من TRESemmé هو مثال رائع على منتج مصمم للمساعدة في إصلاح تلف الكيراتين باستخدام تقنية Bond Plex الخاصة به. تقدم SkinKraft أيضًا مجموعة متنوعة من علاجات الكيراتين التي تستهدف الشعر التالف مع حمايته أيضًا من المزيد من التلف. باستخدام علاج الكيراتين المناسب، يمكنك المساعدة في منع وإصلاح تلف الكيراتين لشعرك، حتى تتمكني من الاستمتاع بأقفال صحية وقوية لسنوات قادمة.

نصائح لحماية شعرك من التعرض لأشعة الشمس

الكيراتين هو البروتين الهيكلي الرئيسي الذي يتكون من الطبقات الخارجية لشعرك. قد يؤدي التعرض لأشعة الشمس إلى تلف الكيراتين، مما يؤدي إلى هشاشة الشعر وجفافه. لحماية شعرك من الآثار الضارة لأشعة الشمس، إليك بعض النصائح.

لفي وشاحًا حول شعرك أو ارتدي قبعة واسعة الحواف أو غطِ نفسك بمظلة عندما تكون بالخارج في الشمس. حاول الخروج مبكرًا أو متأخرًا من اليوم، تمامًا كما تفعل لحماية بشرتك من التعرض للأشعة فوق البنفسجية. إذا كنت تسبح في حمام مغطى بالكلور، فارتدي قبعة السباحة أو ارفعي شعرك في كعكة عالية لإبقائه جافًا وبعيدًا عن الماء. تجنب استخدام الأشرطة المطاطية الضيقة، التي يمكن أن تلحق الضرر ببصيلات الشعر، وتجنب العقد العلوية الضيقة التي تضغط على خط الشعر.

استخدمي شامبو وبلسم مع حماية من الأشعة فوق البنفسجية للمساعدة في حماية شعرك من أشعة الشمس. دللي خصلات شعرك بأقنعة الشعر المغذية التي تقوي وتحمي شعرك من أضرار الأشعة فوق البنفسجية. ابحث عن التركيبات التي تحتوي على مكونات مثل الكيراتين الذي يساعد على إصلاح وإعادة بناء بروتينات الكيراتين التالفة في شعرك.

تأكد من فحص منتجات العناية والتصفيف الخاصة بك لفلاتر الأشعة فوق البنفسجية أيضًا – ابحث عن مكونات مثل أكسيد الزنك وثاني أكسيد التيتانيوم وأوكتيل ميثوكساسينامات. تساعد هذه المكونات في توفير حاجز بين شعرك وأشعة الشمس. ينطبق الأمر نفسه على حماية فروة رأسك – ضعي بلسمًا أو ماسكًا لمزيد من الحماية ضد أضرار الأشعة فوق البنفسجية.

تعتبر الوقاية حقًا أكثر أشكال العلاج فعالية عندما يتعلق الأمر بالشعر المتضرر من أشعة الشمس. يعد تجنب التعرض لأشعة الشمس أمرًا أساسيًا للحفاظ على شعرك صحيًا وقويًا – لذا احرصي على ارتداءه

شاهدي أيضا:  تساقط الشعر الدهني

استخدمي الشامبو والبلسم المناسبين

يتطلب الشعر المعالج بالكيراتين مزيدًا من الترطيب والحماية ليظل صحيًا وقويًا. للقيام بذلك، تجنب استخدام مكيفات يمكن أن تجفف الشعر، وبدلاً من ذلك اختر تلك المليئة بزيوت جوز الهند والأفوكادو. يجب أيضًا تجنب الشامبو المحتوي على الكحول، حيث يمكن أن يؤدي ذلك إلى تجريد الشعر من الكيراتين وتؤدي إلى تلفه. لاستعادة قوة الشعر وصحته، ابحث عن الشامبو والبلسم المشبع بالكيراتين من ماركات مثل Oribe، حيث توفر طبقة واقية من Juvexin تمنع فقدان الكيراتين. للحصول على أفضل النتائج، ابحثي عن مجموعة شامبو وبلسم خالٍ من الكبريتات، حيث سيساعد ذلك في الحفاظ على الكيراتين في شعرك. يعد شامبو سيرو كيراتين للشعر التالف والجاف خيارًا رائعًا متاحًا في أمازون بشحن سريع ومجاني. مع الاستخدام المنتظم لهذه المنتجات، سيبقى شعرك المعالج بالكيراتين صحيًا وقويًا.

قومي بتشذيب الشعر بانتظام لتجنب تقصف الأطراف

يعتبر تقليم شعرك بانتظام هو أفضل طريقة لتجنب تقصف الأطراف بسبب تلف الكيراتين. وذلك لأن حلاقة الشعر المنتظمة تساعد في الحفاظ على طول أقفالك، وكذلك التخلص من أي نهايات متقصفة قد تكون قد بدأت بالفعل في التكون. يساعد قص شعرك كل ستة أسابيع أيضًا على تقوية خصلات شعرك وتعزيز نمو الشعر الصحي. عند تصفيف شعرك، من المهم استخدام واقي من الحرارة لتقليل خطر حدوث المزيد من التلف، وإذا وجدت أطرافًا متقصفة في شعرك، فقم بالفرشاة بلطف واضغط قليلاً على فروة رأسك لمنع الضرر من الانتشار. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يساعد علاج الكيراتين في الصالون في إصلاح تقصف الأطراف مع تجنب المزيد من الضرر. أخيرًا، تذكر أن العلاج الحقيقي الوحيد للأطراف المتقصفة هو قصها، ومع العناية والصيانة المنتظمة، يمكنك الحفاظ على مظهر شعرك وشعوره بصحة جيدة.

تجنبي تجفيف شعرك بالمنشفة

يمكن أن يضر تجفيف شعرك بالمنشفة بصحته، مما يؤدي إلى تلف طويل الأمد لخلايا الكيراتين في بشرة الشعر. يمكن أن يحدث هذا الضرر بسبب الاحتكاك الشديد ولف الشعر بالمنشفة، أو استخدام منشفة مع مادة نسجية خشنة. عندما يكون شعرك مبللاً، يكون في أكثر حالاته هشاشة ويكون أكثر عرضة للتكسر وتقصف الأطراف إذا تم التعامل معه بشكل غير صحيح. لتقليل خطر إتلاف شعرك، من الأفضل استخدام منشفة خفيفة الوزن مع خامة نسج أكثر نعومة مثل الخيزران أو الألياف الدقيقة. بالإضافة إلى ذلك، عند مغادرة الحمام، تجنبي الفرك القوي وبدلاً من ذلك، امسحي شعرك بمنشفة ناعمة أو قميص قطني ناعم. سيساعد القيام بذلك في الحفاظ على أقفالك صحية ورطبة ويمنع الكسر أو الأطراف المتقصفة.

استثمر في أدوات تصفيف الشعر عالية الجودة

يمكن أن يكون الاستثمار في أدوات تصفيف الشعر عالية الجودة باستخدام تقنية الكيراتين مفيدًا في منع وتقليل تلف شعرك. تم تصميم الأدوات عالية الجودة مثل المكواة المسطحة وعصا التجعيد ومجففات الشعر بتقنية متقدمة تساعد على حماية الشعر من التلف الناتج عن الحرارة. تساعد هذه التقنية، المعروفة باسم الكيراتين، على ضخ بروتينات الكيراتين في الشعر وتقوية وتنعيم البشرة للحصول على مظهر أكثر صحة. بالإضافة إلى ذلك، عادة ما تكون هذه الأدوات أكثر متانة وطويلة الأمد من الخيارات الأرخص، مما يوفر لك المال على المدى الطويل.

يمكن أن تكون علاجات الكيراتين مفيدة أيضًا لأولئك الذين يتطلعون إلى إدارة الشعر التالف أو المتطاير. تم تصميم علاجات الكيراتين لتنعيم وتقوية فروة الشعر، مما يخلق مظهرًا وملمسًا أكثر قابلية للتحكم. يمكن أن يساعد ذلك في تقليل كمية الحرارة اللازمة لتصفيف شعرك، وبالتالي تقليل المزيد من الضرر. بالإضافة إلى ذلك، عادةً ما تكون علاجات الكيراتين في المنزل أكثر أمانًا ولطفًا من الأنواع الأخرى من علاجات الفرد، مثل الفرد الياباني أو المرخيات الكيميائية.

أخيرًا، من المهم الاستثمار في منتجات عالية الجودة عند تصفيف شعرك. لا تساعد المنتجات عالية الجودة في تقليل الضرر فحسب، بل تقدم أيضًا نتائج أفضل. يعد الاستثمار في أنواع الشامبو والبلسم عالية الجودة أمرًا ضروريًا للحفاظ على شعرك صحيًا وقويًا. بالإضافة إلى ذلك، ابحثي عن المنتجات التي تستهدف الشعر التالف على وجه التحديد وتساعد على إعادة بناء بروتينات الكيراتين في خصلات شعرك.

شاهدي أيضا:  أضرار الصبار للشعر

في الختام، يمكن أن يكون الاستثمار في أدوات تصفيف الشعر عالية الجودة باستخدام تقنية الكيراتين، جنبًا إلى جنب مع منتجات العناية بالشعر عالية الجودة مفيدًا عندما يتعلق الأمر بمنع وتقليل الضرر الذي يلحق بشعرك. بالإضافة إلى ذلك، سينتهي بك الأمر إلى توفير المال على المدى الطويل باستخدام أدوات عالية الجودة تدوم لفترة أطول!

مجففات نفخ، مكواة تجعيد، مكواة فرد

يمكن أن يؤدي استخدام أدوات التصفيف الساخنة مثل مجففات الشعر ومكواة التجعيد ومكواة فرد الشعر على شعرك إلى إضفاء مظهر مذهل، ولكنها قد تسبب أيضًا ضررًا كبيرًا لشعرك إذا تم استخدامها مع مرور الوقت. يمكن أن تكون علاجات الكيراتين عرضة بشكل خاص للتلف الحراري بسبب ارتفاع درجة الحرارة. وفقًا لموقع Phys.org، وجد الباحثون أن المكواة المسطحة ومكواة التجعيد يمكن أن تلحق الضرر بنسبة 85٪ من بروتينات الكيراتين في شعرك، مما يتسبب في هشاشتها. يمكن أن تتسبب مجففات الشعر أيضًا في تلف الشعر مثل الخشونة والجفاف وفقدان لون الشعر. إذا تم وضع مكواة فرد الشعر على الشعر المبلل، يمكن أن يغلي الماء الموجود في الشعر، مما يجعل الكيراتين ناعمًا، مما ينتج بخارًا داخل البصيلة يمكن أن يتسبب في مزيد من الضرر. بمرور الوقت، سيؤدي الاستخدام المستمر لأدوات التصفيف الساخنة هذه على شعرك إلى التلف والصدمات، مما يجعله عرضة للتكسر وتقصف الأطراف. من المهم أن تفهم أفضل طريقة لاستخدام هذه الأدوات لتقليل الضرر المحتمل لشعرك بعد علاج الكيراتين.

استخدم منتجات الحماية من الحرارة

يمكن أن تتسبب أدوات التصفيف بالحرارة مثل أدوات تجعيد الشعر ومكواة فرده ومجففاته في إلحاق ضرر كبير بجذع الشعر بمرور الوقت، مما يؤدي إلى إضعافه وتكسره. للحماية من هذا الضرر، من المهم استخدام منتجات الحماية من الحرارة بالكيراتين التي تعمل على إصلاح الشعر وحمايته من المزيد من التلف. الكيراتين هو بروتين موجود بشكل طبيعي في الشعر مما يساعد على إبقائه قويًا ومرنًا، ومع ذلك، عند التعرض لدرجات حرارة عالية، يمكن أن يتكسر هذا البروتين ويسبب تلفًا في خيوط الشعر. تعمل منتجات الحماية من الحرارة بالكيراتين على إصلاح الشعر وحمايته من المزيد من التلف من خلال توفير درع واقي ضد الحرارة. تساعد هذه المنتجات أيضًا على حبس الرطوبة وتغذية الشعر، مما يجعله ناعمًا ويمكن التحكم فيه. يمكن أن يساعد استخدام هذه المنتجات بانتظام في منع الضرر طويل المدى من أدوات التصفيف بالحرارة والتأكد من أن شعرك يبقى بصحة جيدة ويظهر في أفضل حالاته.

تقليل العلاجات الكيميائية في روتينك

يمكن أن تساعد علاجات الكيراتين في تقليل الحاجة إلى العلاجات الكيميائية في روتين شعرك، لأنها تربط الشعر معًا وتساعد في حمايته من التلف. يساعد هذا العلاج على تقليل مظهر الأطراف المتقصفة، بالإضافة إلى تنعيم بشرة الشعر لمنع التجعد في المناخات الرطبة. من خلال اختيار علاجات حماية البشرة والرطوبة المنتظمة، يمكنك المساعدة في إطالة تأثير علاج الكيراتين. يمكن أن يساعد ذلك في تقليل الحاجة إلى علاجات كيميائية إضافية، مثل التجفيف بالمجفف والتمليس الذي يمكن أن يتلف شعرك بمرور الوقت.

الحد من تمشيط الشعر المبلل بالفرشاة

من المهم الحد من كمية تمشيط الشعر المبلل بالفرشاة عند التعامل مع علاجات الكيراتين، أو التفجير البرازيلي، حيث يمكن أن يتسبب التمشيط القوي في تقصف الشعر وإتلافه. من الأفضل استخدام مجفف الشعر وتنظيفه بالفرشاة بينما لا يزال الشعر مبللاً. يمكن أن يعني الإفراط في تمشيط الشعر المبلل أيضًا أن شعرك يبدو مجعدًا وباهتًا وبلا حياة. لضمان عدم تلف شعرك بالفرشاة، اتركيه دائمًا يجف في الهواء قليلًا قبل البدء في تمشيطه. بالإضافة إلى ذلك، من المهم استخدام منتجات غسل الشعر التي لا تحتوي على الكبريتات، لأن هذه المنظفات القاسية يمكن أن تجرد شعرك من زيوته الطبيعية وتؤدي إلى مزيد من الضرر. أخيرًا، قم دائمًا بارتداء قبعة السباحة في الماء المعالج بالكلور لأن الكلور يمكن أن يضعف بشرة شعرك ويسبب التكسر. يمكن أن يساعد اتخاذ هذه الاحتياطات في حماية شعرك من التلف الناتج عن التمشيط والحفاظ على مظهر علاجات الكيراتين في أفضل حالاتها.

TAGS:
زر الذهاب إلى الأعلى